الرئيسيةالاستيراد والتصدير4 أسرار لتكون غنيا وتحقق الثراء عبر الاستيراد من الصين
الاستيراد والتصديرتقارير

4 أسرار لتكون غنيا وتحقق الثراء عبر الاستيراد من الصين

الاستيراد من الصين هي من المجالات التي يسمع الكثير من الشباب بها ويطرحون الكثير من الأسئلة عن طبيعة هذا العمل والمردود منه والمستوى المعيشي للفرد الذي يمارس هذه التجارة.

وهناك في الواقع توجه كبير للعمل في هذا الميدان مع سيطرة الصين على التجارة العالمية وتحولها إلى أكبر الشركات التجاريين لدول المنطقة والعالم.

حتى الولايات المتحدة الأمريكية التي تعد أكبر منافسة لها تعد الشريكة التجارية الأولى للصين، ولا يختلف الأمر بالنسبة لليابان و الإتحاد الأوروبي وروسيا والسعودية نحو مصر وإلى البرازيل والهند وجنوب أفريقيا!

السلع الصينية المتعدد الجودة تلقى رواجا في الأسواق العالمية لكن كل سوق لها خصوصياتها وتلقى فيها نوعية جودة معينة من السلع الصينية مبيعات قوية.

في الإتحاد الأوروبي مثلا لا يمكن للسلع الرخيصة ذات الجودة السيئة أن تحقق نجاحا كبيرا في ألمانيا وفرنسا بينما هناك اقبال عليها في رومانيا والبرتغال واسبانيا.

هذا يعني أنه إن قررت ممارسة الاستيراد من الصين في ألمانيا مثلا عليك أن تجلب سلعا جيدة حتى وإن كانت مكلفة ففي النهاية تكلفتها ستكون أقل من نظيرتها المحلية هناك.

أي دولة تتواجد فيها يمكنك أن تمارس بها هذه التجارة والعالم منفتح على الاستيراد والتصدير وهذا ما يجعلها تجارة ذات أفاق كبيرة.

السؤال الذي يطرحه كثيرون هو هل يمكن أن أكون غنيا وتحقق الثراء عبر الاستيراد من الصين؟ نعم وهذه 4 أسرار يجب عليك معرفتها.

إقرأ أيضا:  أستيراد الأدوات المكتبية من الصين

 

  • ستكون غنيا ولكن بعد فترة جيدة من الممارسة

لا يمكن أن تبدأ هذا العمل أو أي مهنة أخرى وتصبح غنيا بعد شهر واحد أو بعد فترة اسابيع قليلة، هذا ضرب من الخيال.

ستبدأ في هذه التجارة من الصفر ومع مرور الوقت سيكبر رأس مالك من خلال استثمار جزء من أرباحك في المشروع.

وبالطبع كما اشرنا فلا يمكن ان يكبر رأس مالك دون تسخير جزء من أرباحك لاستثمارها في توسيع أعمالك، وبالتدريج تزداد عائداتك.

الكثير من المستوردين الأغنياء بدأوا من الفقر ومجرد شباب لا يملكون الكثير من الأموال، وهناك من دخل إلى المجال من خلال الحصول على القروض من العائلة أو البنوك.

 

  • ستكون غنيا عندما تصبح قاعدة عملائك كبيرة

في البداية يمكن أن تتعامل مع بعض المحلات في السوق المحلية لكن مع استمرارك وجلب منتجات جيدة وبأسعار مغرية تزداد قاعدة عملائك من المتاجر والتجار.

ستصبح غنيا عندما يقدر أعداد عملائك بالمئات وتتعامل مع التجار الناجحين في السوق المحلية والذين يحتاجون إلى كميات كبيرة من السلع والمنتجات.

تصبح مع مرور الوقت مستوردا كبيرا يتعامل مع تجار الجملة وكبار المتاجر وتحقق عائدات قوية ويصبح رأس مالك جيدا.

 

  • ستكون غنيا إذا نجحت في الاستمرار بمجال عملك

الاستمرارية هي كلمة السر للنجاح في أي ميدان وبدونها في الواقع لا تنتظر أي نجاحات كبيرة، البعض يعمل في مجال لعدة أشهر وعندما لا يصل للغنى ويجد أن الأمر سيأخذ منه وقتا طويلا ينسحب، وبهذا ينتقل من مجال لآخر باحثا عن الثراء السريع وهو الوهم الذي لن تجده إلا في الأعمال الغير المشروعة والتي تنتهي بالسجن وخسارة كل ما تملك.

إقرأ أيضا:  لماذا عليك أن تتجنب استيراد المنتجات التي يتم تصنيعها في بلدك؟

الثراء هي رحلة ومسيرة طويلة تتطلب منك العمل بشكل مستمر حتى تصل إلى الثراء وتستمر للبقاء في القمة دائما.

 

  • ستكون غنيا إذا احببت هذا العمل ولديك الشغف دائما

من الأسرار المهمة للنجاح في أي مجال وتحقيق الثراء المادي، هو أن يكون لديك الشغف والحب اتجاه عملك وهو ما سيبقيك مستمرا دائما في القيام به.

العمل في مجال الاستيراد من الصين يتطلب منك أن تعشق هذا العمل وتكون متعلقا به قلبا وقالبا، هذا لتتجاوز التحديات وتستمتع بالقيام بالمهام.