الرئيسيةالاستيراد والتصدير5 أسباب لإطلاق متجر إلكتروني بمنتجات مستوردة من الصين
الاستيراد والتصديرتقارير

5 أسباب لإطلاق متجر إلكتروني بمنتجات مستوردة من الصين

من المشاريع الناجحة على الإنترنت نجد المتاجر الإلكترونية التي تستهدف الأسواق المحلية والعالمية وتوفر شتى أنواع المنتجات للعملاء بأسعار مغرية وبأقل من تكاليف نفس المنتجات على أرض الواقع.

وما يجعلنا نتحدث عن أن التوجه إلى إطلاق متجر إلكتروني تستهدف بها الأسواق المحلية أو حتى العالمية، هي المميزات التي تحصل عليها من هذا المشروع ولا تحصل عليها من متجر واقعي محلي في حيك أو شارع رئيسي بمدينتك أو حتى سلسلة من المتاجر في نفس المدينة أو بمدن مختلفة.

هناك العديد من الأسباب التي تجعلك تتجه إلى إطلاق متجر إلكتروني بمنتجات مستوردة من الصين عوض فتح متجر محلي واقعي، دعونا نتطرق إليها في هذا المقال:

 

  • ميزانية أقل من ميزانية متجر تقليدي واقعي

عوض كراء محل تجاري ودفع الكراء شهريا أو حتى شرائه بآلاف الدولارات، لن تحتاج هنا إلا لاستضافة قد لا تتعدى تكلفتها الشهرية بضعة دولارات ونطاق مدفوع سنوي لا يكلفك أكثر من 12 دولار للسنة ويمكنك الحصول عليه بسعر 1.99 دولار إذا عثرت على كوبون تخفيض خاص.

الميزانية الاجمالية التي ستكون بحاجة إليها قليلة للغاية مقارنة مع كراء متجر وتجهيزه وأيضا تكاليف الكهرباء والماء والضرائب.

 

  • مشروع سريع الإطلاق مقارنة مع اقامة محل تجاري

لبدء مشروع محل تجاري ستحتاج إلى أسابيع من القيام بإجراءات أولها زيارة المحلات القابلة للكراء والتفاوض والقيام بدراسة معمقة ومن ثم اجراءات الكراء وتجهيز المحل وتعديله إن كان يحتاج إلى صيانة قبل الإطلاق.

إقرأ أيضا:  دليل الشركات الصينية والمصانع في دول شرق أسيا

أما المتجر الإلكتروني فبعد أن تكون قد أتممت حجز الاستضافة والنطاق في بضعة دقائق ستعمل على تنصيب برمجية ووردبريس أو منصات أخرى يمكن الاعتماد عليها في متجرك الإلكتروني وشراء قالب أو الحصول على قالب مجاني.

يمكنك القيام بكل هذا في يوم واحد، بعد دراسة وتحديد اسم المتجر مسبقا وتخصصه وما الذي ستوفره عليه، وتبدأ في إضافة المنتجات وتهيئة المتجر.

 

  • قد لا تحتاج إلى تخزين منتجاتك التي ستبيعها

أصبح من الممكن عمل متجر إلكتروني يقدم مختلف المنتجات وعندما تتلقى طلبا والدفع من طرف التاجر تقوم بشراء المطلوب من مورد موثوق لديك من الصين عبر الإنترنت يعمل مباشرة على ارسال المنتج له.

هذا يعني أنه لست بحاجة إلى مخزن أو كراء محل تستخدمه لتخزين مئات أصناف المنتجات التي توفرها على متجرك الإلكتروني.

كل ما يجب القيام به هو أنه مباشرة بعد ان تتلقى الطلب تقوم بإرساله إلى الموردين الذي تتعامل معهم في الصين ليعملوا على ارساله للعميل، ويجب أن تأخذ بعين الاعتبار أسعار المنتجات منهم والأسعار التي تبيع بها والفروقات وأي تغير على مستوى السعر أو توفر السلعة.

 

  • لا تحتاج إلى الكثير من الموظفين يمكنك العمل وحيدا ومن منزلك

مشروع مثل هذا لا يحتاج منك إلى توظيف اشخاص معك خوصا في البداية، ويمكنك الاستمرار هكذا لفترة عام أو حتى عامين قبل أن توظف أول شخص في قسم متابعة الطلبات وآخر لاحقا للدعم الفني ومع تنامي تجارتك يمكنك توظيف أشخاص آخرين لتحسين الخدمة بشكل عام ومعالجة الطلبات المتنامية.

إقرأ أيضا:  شروط استيراد قطع غيار السيارات المستعملة من الصين إلى السعودية

توظيف هؤلاء الأشخاص يمكن أن يكون عن بعد دون الحاجة إلى عمل مقر، ويمكنك أن تواصل إدارة كل أعمالك من منزلك ومن أي مكان تتواجد فيه.

 

  • السوق المستهدفة أكبر ويمكن أن تكون عالمية

السوق التي تستهدفها مع متجر إلكتروني هي أكبر من السوق التي تعمل بها مع متجر محلي، يمكنك ان تدعم العديد من اللغات في متجرك وتوفر الشحن للمزيد من المدن والدول وتتعامل مع شريحة أكبر من العملاء.

هذا يعني الكثير من الفرص والكثير من المبيعات وارباح لا يمكنك تحقيقها من خلال متجر في مدينتك حتى إن كان بشارع أو سوق رائج للغاية.